الثلاثاء , 11 أغسطس 2020
أخبار عاجلة
الرئيسية / ثقافة وفن / التريند المصري يكتسح صورة اللامبالاة لطفل مصري تتربع علي عرش السوشيال مديا
style="display:block; text-align:center;" data-ad-layout="in-article" data-ad-format="fluid" data-ad-client="ca-pub-3754746322068505" data-ad-slot="2723352953">

التريند المصري يكتسح صورة اللامبالاة لطفل مصري تتربع علي عرش السوشيال مديا

كتب / وفاء حسام البنا

دايما ما يفرض التريند المصري سيطرته علي القمة فمن حين لاخر تظهر بعض صور الكوميك عبر منصات السوشيال مديا تكون تابعة لشخص اجنبي او من اي جنسيه اخري لتنتشر بشكل كبير وتستخدم في كثير من الكوميك لتصبح تريند لفتره محدده.

الي ان جاء التريند المصري ليكتسح الجميع في الانتشار ف مواقع السوشيال مديا وهذا ما حدث بالفعل مع صورة الطفل المصري الذي لم يبلغ عامه الاول بعد والصور انتشرت بشكل كبير في الأيام الاخيرة.

بدأت القصة بنشر صوره الطفل الذي يبلغ عدة شهور وهو يجلس في احدي صالات استوديوهات التصوير لاتقاط صورة تذكارية لمرحلة طفولتة ولاكن ملامح وجهه انذاك هي من جعلته يصبح تريند ف فترة قصيره جدا وبشكل قوي بعد ظهوره بشكل غير مهتم بما يحدث حوله وكلنت تعابير وجهه توحي بحاجته الشديده للنوم.

وسرعان ما استغل الكثير من مستخدمي منصات السوشيال مديا المختلفة صورة الطفل المصري في المثير من مواقف الكوميك والتي اصبحت تستخدم كتعبير لما يوحي به ملامح وجهه دون الحاجة الي كتابة اي نصوص كتابه او التعبير ببعض الكلمات.

ففي بعض الاحيان الصورة تكفي لإيصال رسالة ولاكن بشكل غير مباشر للشخص اخر.

وبعد التحري عن الصورة التي انتشرت بشكل كبير للطفل المصري اتضح انها لشاب مصري في اواخر العقد الثاني من عمره وهو طالب في احدي كليات العلاج الطبيعي واسمه صبري محمد صبري.

وكان صبري محمد صبري يسعي في البداية للسخرية من ملامحه مع اصدقائه عبر حسابه الشخصي عبر الفيس بوك حتي تحولت الي تريند ضخم وكبير في وقت قصير جدا واصبحت صورته تتداول في معظم التعليقات كتعبير ساخر شهير دارج بين الجميع.

ولم تكن تلك المره الأولى التي تستخدم منصات السوشيال مديا صورة لطفل لتجعلها كوميك شهير.

فسبق وانتشرت ايضا صورة لطفل امريكي الجنسية استخدمت ككوميك ساخر بعد ملامح وجهه التي توحي بالامبالاة.

عن أحمد رزق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *