الأحد , 9 أغسطس 2020
الرئيسية / الشأن الدولى / هل ستفرض اثيوبيا سيطرتها علي نهر النيل
style="display:block; text-align:center;" data-ad-layout="in-article" data-ad-format="fluid" data-ad-client="ca-pub-3754746322068505" data-ad-slot="2723352953">

هل ستفرض اثيوبيا سيطرتها علي نهر النيل

كتب / يمني مختار

بعد فشل محاولات الولايات المتحدة والبنك الدولي في اقناع اثيوبيا بتوقيع اتفاق مع مصر في فبراير الماضي أعلن الاتحاد الافريقي انه سيحاول التوصل الي حل بعدما اشارت مصر في كلماتها علي لسان وزير خارجيتها سامح شكري الي ان هناك حاجه عاجله للوصول الي اتفاق.

بعد انتهاء الاسبوع الاول الذي تم تحديده من قبل الاتحاد الافريقي لبحث مفاوضات سد النهضه المتعثره بعد عقد قمه مصغره لرؤساء دول الاتحاد الافريقي ضم الرئيس عبد الفتاح السيسي، ورئيس الورزاء الاثيوبي ابي احمد ورئيس الوزراء السوداني عبدالله حمدوك الشهر الماضي للتواصل الي اتفاق يحل هذا الخلاف.

كما قال المهندس محمد السباعي المتحدث الرسمي باسم وزاره الموارد المائيه ان النقاط الخلافية الرئاسيه حول سد النهضه لم تحل بعد مشيرا الي عدم التواصل لاتفاق حول قواعد الملء والتشغيل خصوصا خلال فترات الجفاف الممتد.

وأشار المتحدث الرسمي باسم وزارة الموارد المائية والري، إلى تمسك أديس أبابا بالانفراد بقواعد الملء والتشغيل الأمر الذي رفضته كل من القاهرة والخرطوم، مضيفًا أن “مصر حريصة على إنجاح المفاوضات حتى الرمق الأخير”.

ويرجع ذلك عندما بدات اثويبا في 2011 بناء سد النهضه الاثيوبي علي النيل الأزرق بشكل احادي لتخزين 74مليار متر مكعب سنويا بهدف توليد الكهرباء علي حد قولها
فهل سيتم التوصل للتفاق ام ستلجا مصر لستخدام طرق اخري للحفاظ علي شريان الحياه؟

عن أحمد رزق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *