الثلاثاء , 22 سبتمبر 2020
الرئيسية / منوعات / هاجر عبد الحكيم تشيد بدور معرض الابتكار
style="display:block; text-align:center;" data-ad-layout="in-article" data-ad-format="fluid" data-ad-client="ca-pub-3754746322068505" data-ad-slot="2723352953">

هاجر عبد الحكيم تشيد بدور معرض الابتكار

وائل فارس عايشه-حنان حمدى الكاشف

 

خلال حضور الدكتوره هاجر عبد الحكيم اليوم الخميس بمعرض الابتكار

بالتجمع الخامس  افادت انها سعادة كبيرة وسط الحضور واشاهد الرواد والمبتكرين وفي وجوههم السعادة وحب الوطن وفي البداية يطيب لي في البداية أن أتقدم بالشكر والتقدير الدكتور محمد شاكر المرقبي وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، والسيدة المهندسة صباح مشالي رئيس مجلس إدارة الشركة المصرية لنقل الكهرباء ، وجميع المسئولين والقيادات بمجلس إدارة الشركة، والأستاذةأمل السيد مدير عام التمويل والنقد الأجنبي ، والعاملين بقطاع الكهرباء، على منحهم الدعم والتأيد لأحد أبناء وزارة الكهرباء بالمشاركة في المؤتمرات الخاصة برئاسة الجمهورية والمحافل الإعلامية، والذي يعكس مدي اهتمامهم بالملفات التي يؤكد عليها السيد رئيس الجمهورية لاستكمال مسيرة النمو والتنمية والاستقرار.
فمن دواعي سروري أن أتلقي دعوة لحضور المعرض الدولي السادس للابتكار تحت شعار
” أفريقيا تبتكر” الأمر الذي إن نم عن شيء فإنما ينم عن اهتمام فخامة السيد الرئيس بدور بالابتكار والبحث العلمي في تحقيق الرخاء والتنمية ليس لمصر فقط بل للقارة الأفريقية في ظل تولي مصر رئاسة الاتحاد الأفريقي.
وحيث أن وطننا الحبيب يمر الآن بتغيرات جذرية ، على المستوى السياسي والاقتصادي والاجتماعي, ومن ثم فإنه يجب على الوحدات الإنتاجية أن تكون بوتقة تنصهر فيها الأبحاث الأكاديمية للجامعات المصرية، و أن تساير المواصفات العالمية لإنتاجها فتحسن من جودتها وتخفض من تكلفة منتجاتها إلى أدنى حد ممكن بهدف زيادة قدرتها التنافسية – وهنا يبرز دور الابتكار والبحث العلمي بإتباع الإجراءات والوسائل والأساليب الفعالة التي تؤدى إلى تخفيض تكلفة المنتج دون التخفيض في جودته.
وكما أعلن الدكتور خالد عبد الغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي فى كلمته خلال المؤتمر الصحفي الذي نظمته أكاديمية البحث العلمي انه في غضون أيام قليلة ستشهد العاصمة اكبر تجمع للمبتكرين من أنحاء العالم فى معرض القاهرة الدولي السادس للابتكار الذي تنظمه الأكاديمية فى الفترة من 24 الي 25 أكتوبر بمركز المؤتمرات والمعارض الدولية، وانه يعد احد الآليات نحو تطبيق مخرجات البحث العلمي وفتح آفاق جديدة أمام المخترعين والمبتكرين لتسويق اختراعاتهم وابتكاراتهم بطريقة فاعلة واحترافية ومباشرة، تحت رعاية فخامة السيد الرئيس للعام الثالث علي التوالي.
إن دعم الابتكار والاستثمار في البحث لعلمي والتطوير فى الوقت الراهن ليس رفاهية بل ضرورة حتمية في تطوير المجتمعات وإصلاح الوطن والتقدم به ورفع شأنه بين الدول.
فلنتعرف معا علي مدلول البحث العلمي وخصائصه :
البحث: كلمة لها مدلول لغوي عام تعني: طلب الشيء، وإثارته، وفحصه، وهذه المعاني كلها مجتمعة تشير بالفعل إلى طبيعة البحث العلمي؛ ويُعرِّف العلماء المتخصصون البحث بأنه: عملية علمية تُجمع لها الحقائق والدراسات، وتُستوفى فيها العناصر المادية والمعنوية حول موضوع معين دقيق في مجال التخصص، لفحصها وفق مناهج علمية
مقررة، يكون للباحث منها موقف معين؛ ليتوصل من كل ذلك إلى نتائج جديدة. هذه النتائج
هي ثمرة البحث، والغاية التي ينشدها الباحث من وراء العملية العلمية الفكرية، سواء
كانت نظرية أو تجريبية، وهي ما يعبر عنها علميًّا بـ”الإضافة الجديدة” المطلوبة في
البحوث العلمية.
ومن أهم خصائص البحث العلمي:
أولًا: الموضوعية: ويقصد منها الباحثون جانبين مهمين؛ هما:
أ- حصر الدراسة، وتكثيف الجُهْد في إطار موضوع البحث، بعيدًا عن الاستطراد، والخروج
عن موضوع البحث إلى نقاط جانبية هامشية، .
ب- تجرد الأفكار والأحكام من النزعات الشخصية، وعدم التحيز مسبقًا لأفكار، أو أشخاص
معينين، فالهدف الأول والأخير من البحث هو التوصل إلى الحقيقة كما هي، مؤيدة بالأدلة
والشواهد، بعيدة عن المؤثرات الشخصية والخارجية، التي من شأنها أن تغير الموازين.
ثانيًا: المنهجية: نسبة إلى المنهج؛ وهو طريقة تنظيم المعلومات؛ بحيث يكون عرضها
عرضًا منطقيًّا سليمًا، متدرجًا بالقارئ من السهل إلى الصعب، ومن المعلوم إلى
المجهول.

عن khaled

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *