الخميس , 28 مايو 2020
الرئيسية / منوعات / مستكلي تحذرمن تبادل الكمامات بين المواطنين أمام البنوك ومكاتب البريد
style="display:block; text-align:center;" data-ad-layout="in-article" data-ad-format="fluid" data-ad-client="ca-pub-3754746322068505" data-ad-slot="2723352953">

مستكلي تحذرمن تبادل الكمامات بين المواطنين أمام البنوك ومكاتب البريد

وائل فارس عايشه

مدير مكتب الغربيه

نائبة الغربية د/هالة مستكلي عضو لجنة الصحة بالبرلمان المصري تحذر من ظاهرة تبادل الكمامات بين المواطنين أمام البنوك ومكاتب البريدووصفت هذه الممارسات بالكارثة المحققة التي تساعد في تفشي ڤيروس كورونا. قد تتحول من وسيلة للحماية من العدوى إلى خطر لتفشي الوباء أكثر، وبالتالي تهدد حياة الملايين من البشر بخطر العدوى، وعليه تسابق المسؤولون والخبراء في كل الدول إلى تحذير المواطنين من مغبة التخلص من الكمامات والقفازات اليدوية بشكل عشوائي، مما قد يجعلها بمثابة عش لتكاثر الجراثيم والفيروسات، ناهيك عما تلحقه من تلوث بالأرض. لفتت ظاهرة التخلص من الأقنعة الملوثة والنفايات الطبية انتباه الخبراء البيئيين الذين دقوا ناقوس الخطر، خاصة وأن رمي الملايين من البشر الكمامات والقفازات المستخدمة في صناديق القمامة أو في الأماكن العامة يتم بطريقة أقل وعيا، ويمكن أن ينجم عن هذا السلوك كوارث صحية وبيئية غير معروفة العواقب، يحدث هذا في الوقت الذي يجابه فيه العالم باسره جائحة كورونا بكل الوسائل الممكنة،و إمكانية تحول تلك النفايات إلى مصنع للميكروبات، كما قد تتطاير الفيروسات الملتصقة بها في الهواء، وتتسبب في إصابة المزيد من الناس بالمرض، لاسيما وأن الكمامات تحتفظ بلعاب صاحبها لمدة ثلاث ساعات تقريبا، كما أن مدة استخدامها لا تتجاوز الأربع ساعات فقط، وإن كان مرتديها مصابا فسيتحول قناع وجهه لا محالة إلى وسيلة فتاكة لنقل فيروس كورونا، وأولى الضحايا هم عمال النظافة الذين يقومون بجمع النفايات يوميا ورش الشوارع بالمعقمات الكيميائية على مدار الساعةومن النصائح والإرشادات التي يقدمها المختصون مبدئيا، هو ضرورة حرق تلك الكمامات أو غسلها بماء ساخن جدا أو بمحلول جافيل ، ثم وضعها داخل كيس بلاستيكي، وإلقائها داخل حاويات نفايات مخصصة لذلك ومغلقة بإحكام، كما أن على الشخص أن يفصح الأقنعة الواقية بيدين معقمتين قبل ارتدائها للتأكد من سلامتها ونظافتها، وعند نزعها يجب تفادي ملامسة جانبها الباطني الذي قد يكون رطبا وملوثا.

عن khaled

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *