الجمعة , 18 سبتمبر 2020
الرئيسية / منوعات / متابعة لسلسلة مقالات #تشترى_فكرة؟ العدد الخامس
style="display:block; text-align:center;" data-ad-layout="in-article" data-ad-format="fluid" data-ad-client="ca-pub-3754746322068505" data-ad-slot="2723352953">

متابعة لسلسلة مقالات #تشترى_فكرة؟ العدد الخامس

كتبت د/ نورا الشناوى

مدير مكتب القاهرة والمدن الجديدة

عن فكرة للاستاذ/رمضان الغندور بدءمبادرات خاصة بتنمية مهارات المواطن المصري ومعالجة الثغرات الرئيسية في البنية التحتية بالإضافة إلى تشجيع الصادرات المصرية وكانت الدولة اتخذت خلال الثلاث سنوات الماضية خطوات شجاعة لوضع الاقتصاد المصري على الطريق الصحيح ورغم قساوتها لله الحمد والمن كان الشعب المصري علي قدر المسئولية ومن هنا كان التركيز الاول علي الشباب ثروه مصر الحقيقه والتي لاتقدر بمال وإستثمار صحوه الجماهير بإشراكهم في كثير من القرارات المصيريه والمشاريع الوطنية . مشروعات قومية عملاقة تم تدشينها في الفترة القليلة الماضية مشروع حفر قناة السويس -مشروع تنمية محور قناة السويس والذي يمثل 35% من اقتصاد مصر الجديد” المشروع سيؤدى الى الحصول على اكبر عائد اقتصادي واستثماري كما يسهم بفعالية في تعزيز الامن القومي المصري من ناحية كإيجاد أصول وممتلكات وموارد تدر أموال بشكل مستمر لخزينة الدولة وتؤمن الصندوق السيادي وترسيخ الامن الاجتماعي من ناحية اخرى لحفظ حقوق الأجيال القادمة وبإحتواء مشكلة الفقر عبر توفير أكثر من مليون فرصة عمل الى جانب تنشيط الحركة الاقتصادية عموما عبر سلسلة من المشروعات المصاحبة للمشروع مثل تطوير نحو خمسة موانئ استراتيجية اهمها العين السخنة وشرق بورسعيد إنشاء الأنفاق أسفل قناة السويس سيكون الأكبر من نوعه في منطقة الشرق الأوسط ويتسع لأربع حارات وإقامة مطارين وثلاثة موانئ لخدمة السفن ومحطات التمويل الخاصة بالسفن العملاقة من تموين وشحن وإصلاح وتفريغ البضائع وإعادة التصدير مما سيؤدي إلى خلق مجتمعات سكنية وزراعية وصناعية جديدة . كل هذا وغيره سيسهم بلا شك في توطين ملايين المصريين في منطقة قناة السويس وسيناء إقليم قناة السويس له أهمية بالغة في تاريخ مصر وقد كانت تمثل نقطة انطلاق الجيوش المصرية عبر العصور وكانت نقطة تمركز الجيش المصري في العصر الحديث المنطقة لها أهمية خاصة وهي بوابة مصر الشرقية علي مر العصور وقد بني أجدادنا في هذه المنطقة 11 قلعه عسكرية وكان بها طريق مرور الجيوش يسمي طريق حورس وهي منطقة خاصة جداً تمثل مخرج مصر على الشرق الأدنى القديم في كافة المجالات التجارية والسياسية والعسكرية هذا البعد الاستراتيجي خلق وضعاً حضارياً في المنطقه المشروع المصري العملاق ينقسم لأجزاء عدة تتلخص في أن مصر قررت ألا يقتصر الأمر على مجرد تذكرة دخول وخروج للسفن بل الإستفاده القصوي من مواردنا وموقعنا ومقدراتنا ما يجعل قناة السويس الجديدة ليست مجرد قناة وإنما منطقة استراتيجية هامة للعالم بورسعيد (ميناء ضخم للشحن والتفريغ والخدمات) وهدف المشروع في بورسعيد تحويلها سنغافورة الشرق هو أن تحولها هذه النوعية من الموانئ الضخمة والحيوية عن طريق توفير كل ما تحتاجة السفن مثل “الحاويات وصب سائل وصب جاف ونقل السيارات “رورو” وتموين سفن وغيرها” أي أن السفن تأتي إلى بورسعيد وتخزن بضائع وتحمل أخرى تموين وقود خدمات بترول تجد عمليات صيانة وخدمات وإصلاح سفن وكل شيء وبهذا تستطيع أي دولة أو شركة كبرى الاعتماد على ميناء بورسعيد ليكون مخزنها ويشحن منه إلى أي منطقة في الشرق الأوسط أو أوروبا وأسيا الإسماعيلية (منطقة صناعة التكنولوجيا) هدف المشروع في الاسماعيلية هو إنشاء وادي سيلكون مصري يضم كل الصناعات التكنولوجية الحديثة السويس (منطقة صناعية + ميناء) منطقة سياحية وقرى تبدأ من السويس حتى ميناء العين السخنة، وتبلغ مساحة هذه المنطقة 17 كم مربع منطقة للصناعات الثقيلة مثل الحديد والصلب والسيارات. بمساحة 10 كم مربع منطقة للصناعات البتروكيماويات وهى بمساحة 17 كم مربع منطقة للصناعات المتنوعة . بمساحة 10 كم مربع مناطق سكنية وخدمية متنوعة بمساحة تزيد عن 40 كم مربع مطار دولي ميناء العين السخنة يجري توسعيه وتعميقة بشكل أكبر وبطريقة تشبه ميناء بورسعيد العالمي المشروع يهدف إلى بناء 8 محطات خدمية للسفن المارة بمصر . هذا علي مستوي منطقة قناه السويس وسيناء سيناء تقبع علي مستنقع ثروات معدنيه ضخمه ومياه جوفيه ومسطحة وعدد سكانها ضئيل جدا بالمقابل لدينا الملايين العاطلين والدولة الان تسابق الزمن لتحقيق أضخم خطه تنميه شامله لشبهة جزيرة سيناء وعلي قدم وساق يتم حاليا انشاء اكثر من تجمع صناعي ضخم في مجالات عده منها تجمع للصناعات الثقيلة ومجمع صناعي يشمل استخراج وتصنيع الرخام والجرانيت لتكون النواه الثانية في طريق الصداره العالميه لهذه الصناعه ناهيك عن المشاريع القومية الأخري التي تستهدف جميع أقاليم القطر المصري ٧٣مليار جنيه لدعم مشاريع الإسكان بشرق بورسعيد العلمين الجديدة العاصمة الإدارية مشروع تنمية الساحل الشمالي الغربي أحد المشاريع الضخمه مدينة العلمين الجديدة إحدى مدن الجيل الرابع وموقعها المميز سيجعلها بوابة مصر على إفريقيا مشروع الضبعة الاستراتيجي مع مشروع مدينه العلمين الجديده ومشاريع استثماريه وسياحيه ضخمه بقلب مطروح الساحل الشمالي الغربي من المتوقع أن يستوعب عشرة مليون مواطن مصري مطروح علي موعد مع العالمية بكل ماتعني الكلمة مشروع اقليم المثلث الذهبي أحد المشروعات القومية في مصر يعد بمثابة شريان جديد للتنمية بمصر سيسهم في تنمية الصعيد من خلال إقامة مشروعات صناعية وتعدينية استغلالا للثروات المعدنية بالاقليم مشروع المليون فدان المجزي والمحفز للشباب البرلس بعد تدشين اكبر محطه كهرباء البدء في إنشاء أكبر تجمع صناعي لفصل الرمال السوداء مشروع هضبة الجلالة العالمي وطريقة المرتبط بمحور 30 يونيو لتسهيل حركة التجارة بين مصر وكل دول إفريقيا، وربط كل المحاجر والمشروعات الزراعية والسياحية والمناطق الصناعية والموانئ والمناطق السكنية الجديدة خاصة أنه من المخطط إنشاء مصنع عملاق للأسمدة الفوسفاتية ومشتقاتها بطاقة إنتاجية تصل إلى مليون طن سنويًا مشروع الغاز الضخم مابين حقل عملاق وآخر أزهل العالم مصر تدخل سباق الطاقه العالمي من أوسع ابوابه بجهود ومثابرة

عن khaled

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *