الخميس , 24 أكتوبر 2019
أخبار عاجلة
الرئيسية / منوعات / لا تقلق ؟! بقلم عبير صفوت
style="display:block; text-align:center;" data-ad-layout="in-article" data-ad-format="fluid" data-ad-client="ca-pub-3754746322068505" data-ad-slot="2723352953">

لا تقلق ؟! بقلم عبير صفوت

لا تقلق ؟!بقلم عبير صفوت

كتبت:عبير صفوت

نحن معك ستري ذلك خلال الأيام ، هل تشك في أغوارنا الرحيل ؟!

ابدا نحن لن نرحل أبدا ، لأننا أنت ، وكل الخلق ، يوم من أيامك ، لحظة من لحظاتك ، فعل من أفعالك ، ابدا لا تخشي ، فأن الله معك ، و نحن معك ، انظر هناك عند الطريق سترانا ، هناك نحرسك ، عند الصعاب نشبة الصديق ، نقف علانية المعاونة .

أحبابك نحن أحبابك ، نحن الصلاح بين النفس والذات ، نحن النور ومعني الحياة ، نحن الأحساس بخلاف البشر ، نحن دائما البسمة التي تلي الأنتصار ، السكينة الهدوء الرضا ، ايضا نحن الأستغفار ، نحن علاقة داخلية ، جدل في النفوس ، لما التصارع ؟!
و التردد في اخذ القرار ، علي مقربة منك نحن نكون ، بأرواحنا بأيادي مملؤءة بالخير و البركة والهناء ، ألم تقل : أن الله سخر لك الحياة وتشهد ، ألم تعترف؟! ان الوجود ، بني علي الصلاح والمنجيات ، بني ادم عليك ان تري بقلبك ،إن الخلائق بالطبع تسبح ، بمالك السموات
تقول أنت : ياربي ان أحتار ، لماذا تحتار ؟!

ألم تدرك ان الله يرزق من نعيم ، ألم تدرك انك رزق لغيرك قبل نفسك ، نحن خلقنا سببا ، أجسادا وارواح ، لنكون إفادة و عظة و نور للاخرين ممكن الأسرار ، ناخذ بايديكم للجنة ، وان ضل عقلك أنظر هاهيها النار ، لبيك ربي اللهم تقبل منا الطاعة و السعي للعبادة و الأستغفار .

عن أحمد حميد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *