الإثنين , 22 يوليو 2019
الرئيسية / ثقافة وفن / رأيت الهوى
style="display:block; text-align:center;" data-ad-layout="in-article" data-ad-format="fluid" data-ad-client="ca-pub-3754746322068505" data-ad-slot="2723352953">

رأيت الهوى

عادل شلبى

رأيت الهوى فى عيون الصبا فارتجف الفؤاد تألما وارتعشت أوصالى وارتعدت رأيت الهوى فى عيون الصبا فتذكرت ما ألم بى من وجد عندها شوق فى بعد وبين وهجر رأيت الهوى فى عيون الصبا عذاب لا يدانية عذاب ألم والكل فى خوضه يلعب والقلب هائم بلا دليل يدله على كيف يكون الهوى مقرب بين القلوب فى مودة هى الحقيقة الأتية بكل سعادة على الجمع رأيت الهوى فى الصبا فقلت قد يكون غير ما رأينا وما أكتسبنا رأيت الهوى طائر عملاق بين النجوم والأقمار طائرا مكلوم الفؤاد با حثا عن أليفه الذى قد نأى عنه وابتعد فى هجر وبين ولم يعد مجروح تأئها فى السماء بجناح الشوق فى القرب طائرا ينادى الحبيب بصوت كله حزن دفين رأيت الهوى فى قلوب العاشقين اخلاص ووفاء لكل المحبين رأيت الهوى فى كل الخلاق شجن وعذاب أليم والطير بجناحه يعبر عن مدى حبه لأليفه وعند اللقاء تراه مهتز الأجنحة راقصا لمحبوبته سعيد الوصال بشوق لرؤياها رأيت الهوى فى عيون الصبا لكل الخلائق من حولى فتعلمت كيف يكون الحب للحبيب ألم جميل بديع رأيت الهوى والجوى فأصبحت أتلذذ بكل ما هو به شجن وشوق وألم بديع ترتعش له الأوصال وترتعد يا له من احساس جميل والحب الحياة والحياة الحب وفيه كل أمل وعمار رأيت الحب وانه بالفعل عاطفة سامية تحافظ وتعلى كل بناء جميل الحب هو الحياة وغيره هو الدمار والتدمير رأيت الحب فى كل حضارة فى وطننا السعيد بالحب نبنى كل شىء رائع جميل نعم الحب صفة كل خلق مؤمن يحب كل عمار وتعمير وغيره هو الدمار والتدمير الحب باق وكل ما عداه زائل زهوق رأيت الحب فى عيون الصبا أمل وتبجيل رأيت الهوى فانشرح الصدر وسعد القلب وابتسمت المقل دون دمع فى شوق وتسهيد رأيت الهوى والحب فى قلوب العاشفين شرعة ومنهاج فالحب هو الايمان دون تفريط والمؤمن المحب هو كل عال عن الأرض استغفارا وتسبيح رأيت الهوى فتمسكت بكل أمل فى الحياة دون تبديل رأيت الهوى والحب فأيقنت كل خير فى دنيتى وهذا هو دليلى رأيت الهوى فى عيون الصبا فارتاح القلب والفؤاد والروح لكل العالمين

عن هنا المنياوى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *