حملتك في ضجرالشوارع فرحتي
والخوف يلقيني علي الطرقات
تتمايل الاحلام بين عيوننا
وتغيب في صمت اللقاء نبضاتي
والليل سكيريعانق كأسه
ويطوف منتشياعلي الحانات
والضوء يسكب في العيون بريقه
ويهيم في خجل علي الشرفات
كنانصلي في الطريق وحولنا
ينتدرالكهان بالضحكات
كنا نعانق في الظلام دموعنا
والدرب منفطرمن العبرات
وتوقف الزمن المسافرفي دمي
وتعثرت في لوعة خطواطي
والوقت يرتع والدقائق تختفي
فتطارداللحظات باللحظات
ماكنت أعرف والرحيل يشدنا
أني أودع مهجتي وحياتي
ماكان خوفي من وداع قدمضي
بل كان خوفي من فراق أتي
لم يبق شئ منذكان وداعنا
غير الجراح تئن في كلماتي
لر اننا لم نفترق حبيبتي
لبقيت في زمن الخطيئة توبتي
وجعلت وجهك قبلتي وصلاتي

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص أو أكثر‏‏