الأحد , 31 مايو 2020
الرئيسية / منوعات / الاستهتار وتجاهل خطورة الازمات ينذر بكارثة فى ظل الوباء الحالى
style="display:block; text-align:center;" data-ad-layout="in-article" data-ad-format="fluid" data-ad-client="ca-pub-3754746322068505" data-ad-slot="2723352953">

الاستهتار وتجاهل خطورة الازمات ينذر بكارثة فى ظل الوباء الحالى

ب

قلم / الاعلامية والصحفية / مروة عبدالوهاب عبدالغنى
بعد ان عرفنا جميعا خطورة فيرس كورونا المستجد الذى اصاب العالم كله بالزهول
حيث وصل عدد المصابيين تقريبا الى المليون على مستوى العالم كما ان هذا الوباء
من المتوقع ان ينذر بكارثة اقتصادية على مستوى العالم بسبب توقف جميع الانشطة من تجارة
وسياحة وصناعة وحركة ملاحة وطيران وتوقفت الاعمال واصيب العالم بقلق واضطراب وشلل تمام
والجميع ينتظر العلاج الامثل لفيرس كورونا الذى لم يتواجد بشكل واضح وغير متوفر على مستوى العالم
الا ان الاطباء يجتهدون فى ايجاد علاج من اكتشافهم وما زال الفيرس يحصد كل يوم اصابات
على مستوى معظم بلدان العالم فخطورة الوباء وانتشاره ينذر بكارثة ورغم التحذيرات
والتعليمات والحظر والقرارات الا ان معظم المواطنيين يتعاملون بكل بساطة ولا ينفذون التعليمات
يتصافحون ويخرجون ويتزاحمون فى الشوارع استهتار بالازمة ويتجاهلون كل القرارات والتعليمات
وكأنهم يريدون الانتشار والعدوى وننبه كثرا الى جميع المواطنين بالالتزام هناك فرق تطهر وتعقم واطباء يضحون من اجل
ان نعيش ورغم كل المخاطر نجد التعامل مع الموقف باستهتار وجهل من قبل بعض المواطنين حتى بدأت تظهر حالات
فى محافظات لم يكن لديها اصابات كالحالة التى ظهرت فى مركز جرجا محافظة سوهاج وحالتين باسيوط وحالة بقنا
وبعض المناطق فعدم الوعى وتجاهل الموقف والاستهانة بالامر يسبب كارثة لو انتشر الفيرس فاناشد كل المواطنين
بعدم الاستهتار بالموقف وعدم الزجام وعدم السلام بالايدى على احد واستمرار التطهير والتعقيم حتى تمر الازمة بسلام
انتم ايها المواطنين اما تنشرون العدوى والخطر قادم لكم ولا تنجو انتم ولا ابنائكم واما ان تنفذون التعليمات
وتلتزمون بالبيوت حتى نمنع انتشار المرض لان الفيرس يشكل خطورة وسريع الانتشار بالتلامس وعلى جميع المسؤليين المعنيين
ان يستخدوا النصح والارشاد حتى لو كان بالقوة الجبرية من اجل سلامة المواطنين والشعب المصرى باكمله فالموقف
خطير لانه وباء قاتل ومدمر عليكم اتباع التعليمات حفظكم الله وحماكم وحفظ مصر وامنها وشعبها باكمله فكلنا مسؤليين
لا نريد الا سلامتكم وسلامة الوطن

عن khaled

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *