الأربعاء , 20 نوفمبر 2019
الرئيسية / أخبار المصريين بالخارج / افتتاح متحف نجيب محفوظ قريبا.. ومقر هيئة الكتاب ببيروت خلال أيام
style="display:block; text-align:center;" data-ad-layout="in-article" data-ad-format="fluid" data-ad-client="ca-pub-3754746322068505" data-ad-slot="2723352953">

افتتاح متحف نجيب محفوظ قريبا.. ومقر هيئة الكتاب ببيروت خلال أيام

متابعة : هنا المنياوى

-مدبولي يُكلف بعرض موقف كامل بشأن قصور الثقافة لتعظيم الاستفادة الكاملة منها التقى الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اليوم الثلاثاء، وزيرة الثقافة، لمتابعة أنشطة الوزارة وجهود الوزارة المتنوعة والهادفة الى بناء الإنسان. وخلال الاجتماع، استعرضت وزيرة الثقافة، أنشطة الوزارة فى الفترة الحالية، موضحة أنه تم الانتهاء من أعمال وتجهيزات متحف أديب نوبل “نجيب محفوظ” تمهيداً لافتتاحه، بالتزامن مع الاحتفالات بثورة 30 يونيو، إلى جانب متابعة سير الأعمال بمتحف قيادة الثورة والتى تتم حاليا، وسيتم خلال أيام إفتتاح مقر الهيئة المصرية العامة للكتاب فى بيروت، وسيتم تزويده بعدد كبير من الكتب والمؤلفات، وسيكون هذا المقر مركزاً للأنشطة الثقافية المختلفة. ونوهت الوزيرة، خلال الاجتماع، أيضاً إلى إطلاق الدورة التأسيسية الأولى لبينالى فنون الطفل، والذى يعد هدية مصر إلى اطفال العالم، واستعدادات الوزارة للتصويت والاعلان عن جوائز الدولة، بالاضافة الى مشروع اعادة هيكلة قطاع السينما وإعادة افتتاح قصر ثقافة السينما. كما تم استعراض خطوات التعاون بين وزارتى الثقافة والانتاج الحربى لعودة المسارح والمكتبات المتنقلة، بما يضمن وصول المنتج الثقافى والأنشطة الإبداعية المتنوعة إلى المواطن، باعتبارها من القيم الايجابية فى المجتمع، وتأسيس اكاديميات للفنون فى المحافظات، وتمت الاشارة الى التواصل الثقافى والفنى بين مصر ودول العالم من خلال انشطة تبادلية تعكس الريادة المصرية اقليمياً وعالمياً. واستعرضت الفعاليات الثقافية والفنية خلال فترة الصيف بجميع انحاء مصر، وتشمل معارض للكتاب، وعروضا سينمائية ومسرحية، وحفلات فنية ومعارض تشكيلية، وأمسيات أدبية وشعرية، وغيرها، هذا إلى جانب افتتاح بيتى ثقافة رأس حدربة وأبرق، وقصر ثقافة وادى النطرون. وكلف الدكتور مصطفى مدبولى بعرض موقف كامل بشأن قصور الثقافة على مستوى الجمهورية والتى يصل عددها إلى 649 قصراً، لتعظيم الإستفادة الكاملة من هذه القصور. وخلال الاجتماع، قدمت وزيرة الثقافة عرضا موجزا عن مبادرة رئيس الجمهورية لإكتشاف المواهب فى جميع محافظات مصرالتى تقام تحت شعار”خليك ورا حلمك”، والتى تتضمن مسابقة الغناء، والعزف الجماعي، والعمل الفنى المتكامل(كلمات، وألحان، وتوزيع، وغناء)، موضحة أن المبادرة تهدف إلى تنمية الوعى والإرتقاء بالذائقة الفنية لدى جموع المصريين، وتحقيق العدالة الثقافية فى المجتمع من خلال إكتشاف ورعاية الموهوبين والنابغين فى مختلف مجالات الفنون وتحفيز المشاركين بتطوير وتنمية مواهبهم. وأوضحت وزيرة الثقافة أن المبادرة تستهدف فئات الأطفال من سن 7 إلى 16 سنة، والشباب من سن 17 سنة إلى 35 سنة، وذوى القدرات الخاصة بدون إشتراط لسن معينة، خاصة أن أحد أهداف المسابقة هو دمج ذوى القدرات الخاصة فى الأنشطة الثقافية بالمجتمع، وإتاحة فرص مساوية لهم، منوهة إلى انه سيتم الإعلان فى اول أغسطس عن مسابقة اكتشاف الموهوبين. وفى هذا الصدد كلف رئيس الوزراء، بأن يتم تبنى هذه المواهب، التى تفوز بالمسابقات ودعمهم نظراً لكونهم يمثلون إحدى أدوات قوتنا الناعمة، مؤكداً على أهمية المسابقة خاصة وأنها تتوافق مع أهداف الإستراتيجية العامة للتنمية المستدامة لجمهورية مصر العربية 2030.

عن هنا المنياوى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *