الإثنين , 16 سبتمبر 2019
أخبار عاجلة
الرئيسية / ثقافة وفن / آلَفُنِآنِ مًحًمًوٌدٍ آلَعٌزٍآزٍيَ ( آلَحًآضر آلَغُآئبً!!)
style="display:block; text-align:center;" data-ad-layout="in-article" data-ad-format="fluid" data-ad-client="ca-pub-3754746322068505" data-ad-slot="2723352953">

آلَفُنِآنِ مًحًمًوٌدٍ آلَعٌزٍآزٍيَ ( آلَحًآضر آلَغُآئبً!!)

محمود العزازي ..

“حضور رغم الغياب”

 

كتب: عمر الوكيل 

من أوائل الممثلين الذين ظهروا في السينما من الجيل الحالي بداية من أول ظهور له في فيلم “منتهى اللذة” وبعد ذلك شربينه والعندليب مع الثلاثي وكان صاحب أقوى حلقة في مسلسل “أبواب الخوف” .. وبعدهاظهر على فترات متقطعة في أكثر من عمل ثم إختفى فجأة !! ،
..  العزازي لم يظهر   في دور يجسد شخصية من (الجلدة للجلدة) رغم الفرص اللي بيتم منحها لناس جديدة كل يوم تقريبا !
مش عارفين المسؤول عن ده هو شخصيا ولا المخرجين !
بس الأكيد أنه سايب أثر رغم صغر حجم الأدوار اللي ظهر فيها ،
والفنان اللي يقدر يصنع حضور من فرص صغيرة قادر يثبت وجوده لو حصل على فرصة أكبر أكيد ،
العزازي عنده قدره على التجسيد قوية جدا وده ظهر في تجسيده لشخصية حليم بشكل واضح رغم اختلاف الملامح ما بينهم وفي فرق كبير بين التجسيد والتقليد فالاول يعتبر مرتبة عليا من مراتب التمثيل ودليل على امتلاك أدوات الممثل المتمكن من أدواته لأن القدرة على تجسيد شخصيات معروفة حقيقية أصعب في إقناع المشاهد من الشخصيات المجازية اللي من إبتكار مؤلف العمل أو إبتكار وصناعة الممثل نفسه ومن يمتلك القدرة على تجسيد شخصية صعبة زي حليم دون الوقوع في فخ التقليد يقدر يجسد شخصيات أخرى بإتقان سواء كانت حقيقية أو مجازية فالخسران من غياب العزازي مش هو لوحده إحنا كمان خسرانين ،
نتمنى نشوف العزازي من جديد في ظل شلال الفرص اللي بيتم منحها كل يوم لمواهب كتير هو لا يقل عنهم بل يزيد.

Instagram.com/mahmoud.azzazy

Facebook.com/Mahmoud.azzazy

عن عاطف عبد الوهاب

كاتب صحفي... رئيس تحرير تنفيذي جريدة الحدث لايف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *